مـقـــالات رئـيــســيّــة

2016
نحن دائماً نقول بأنّ القرآن صالح لكلّ زمان ولكلّ مكان، ولا أعتقد بأنّه يوجد بيننا من يعترض على ذلك؛ ولكن علينا الإتفاق بأنّه لكي يكون القرآن صالحاً لكل زمان ومكان فيتوجّب علينا تجديد فهمنا له حتى يتواكب مع الزمان والمكان بإعتبار أن الزمان يتغيّر والمكان يتغيّر والحياة تتطوّر وساعة الزمن لا يمكنها إلّا وأن تدور إلى الأمام.

هناك نقطة أخرى يجب التنبيه عليها والرجوع إليها وهي أن مقاصد الله في القرآن لايفهمها إلّا هو، ومن أجل أن نحاول نحن فهمها فعلينا الإجتهاد فيها. الإجتهاد من أجل أن يعيش ويبقى لابد وأن يكون متجدّداً وخاضعاً للنقاش والحوار والمراجعة والتنقيح بهدف التحديث.



تعدّدت أراء الليبيّين والليبيّات حول حكومة الوفاق الوطني بعد الإعلان الرسمي عن تشكيلها يوم أمس، وبدأ الكل في ليبيا وخارجها يحسّ بأن الأمور في ليبيا قد تكون أخذت طريقها نحو الحسم ولو كان ذلك ببطء شديد وبالكثير من التردّد والترقّب.... وربّما التخوّف أيضاً.
أنا أرى بأنّ إعلان هذه الحكومة برغم كل المآخذ وبرغم كل المساوئ وبرغم كل الشوائب مازال يعتبر أهم حدث في بلادنا منذ 13 يوليو 2014 حين أعلن ما يسمّى ب"فجر ليبيا" بدء الهجوم على مطار طرابلس العالمي ومن بعدها تدمير المطار عن بكرة أبيه وحرق خزّانات الوقود المجاورة له. 

للمزيد: حكومة الوفاق نافذة نحو الرواق
لقد أرسل الله نبيّه محمد عليه السلام برسالة منه عنوانها "الإسلآم" وفحواها "العدل" وهدفها "السلام". كانت هذه الرسالة واحدة وكانت موجّهة إلى كل البشر وفي كل مكان.
إعتقد بالرسالة من إعتقد وآمن بها من آمن وسار على هداها من كان يبحث عن إطمئنان وسكينة. كانت الرسالة واحدة حينما أرسلت إلى الناس، وظلّت الرسالة واحدة حينما بقى ناقلها إلى الناس على قيد الحياة، ولكن ما إن غاب حامل الرسالة وناقلها عن الأنظار حتّى خرج من أراد أن يحتكرها لنفسه ويسخّرها لخدمة أغراضه. منذ أن توفّى النبي محمد عليه السلام وحتى يومنا هذا والمتاجرون بإسم الدين وهم يعملون على تزييفها وإبعادها عن أصلها... عن الهيئة لتي كانت قد أرسلت بها إلينا.

للمزيد: إلى متى بإسم الدين نتقاتل؟


في دنيانا تفتّح الزهر
غرّد العصفور...
وتذلّل لنا القدر
في دنيانا توسّع الكون
تلوّنت الحياة....
إبتسم لها الثغر
للمزيد: عام جديد




2015
متى نخرج من عالمنا الإفتراضي؟
الكسوف والخسوف
 عندما تنتصر الواقعيّة على الإديولوجيا
خبرت نفيسة بأسعار رخيصة
ليبيا الدولة بدأت تطرق الأبواب
من ذاك الذي أوصلنا إلى هذا؟
التنوّع يعتبر خاصّية حياتيّة
أمران لم أتمكّن من فهمهما
قناة "الدوليّة" تتحوّل إلى أبواق قذّافيّة
بنغازي بعيد التحرير
الحل الممكن في ليبيا
من بين الركام
إستماتة الإخوان في البحث عن قميص عثمان
ثورة 17 فبراير كانت محض صدفة
إخفاقات حكومة الثني والحلول المقترحة

2014
" عملية الكرامة" هي أملنا الوحيد لبناء دولة عصريّة
"ليبيا موطني" تحتفل بعيد ميلادها الرابع
قتل رجل الكلمة لكنّ الكلمة سوف تبقى
ليبيا التي نريدها
كيف يتحدّث عن الشرعيّة من لا شرعيّة له
مشكلتنا في ليبيا تكمن في "إنعدام الأخلاق"
غربان السوء تغرب عن حلب
الفيدراليّة...مؤامرت وخدع تحاك بالدولة الليبيّة
شكراً أمريكا.... فقد وقفت في وجه القراصنة
إنحسار التيّار الوطني في ليبيا
برشلونة... تخلع عنها ثياب الماضي
النصر... عبارات وعبر
مشروع دستور ليبيا لعام 2014
رسالة مفتوحة إلى الفريق السيسي
لا... لإنتخابات لجنة الستّين
لا.... لعودة الملكيّة في ليبيا
الدكتور جبريل... مبادرة إنقاذ ليبيا
خبر وعبر... وخارطة طريق لن يحكمنا من سوف يظلمنا
خبر يحتاج إلى توقّف وتفكير وتدبّر
أنصار الشريعة يكشّرون عن أنيابهم
ما بعد جمعة الكرامة؟
وهكذا كشّر الطغاة عن أنيابهم ذكرى 23 أكتوبر... هل نبتهج أم نكتئب؟
رسالة إلى السيّد رئيس الوزراء
خطاب السيّد علي زيدان الإفتراضي
أنتم الشعب فلا ترضوا بالإهانة
كيف يمكننا الخروج من وضعنا المتأزّم في ليبيا؟
المطالبة بدسترة الآمازيغيّة هو كالمطالبة بدسترة الشريعة الإسلاميّة
البكاء والنحيب أو العلاج والتطبيب
هل يفعلها الأسد؟
السيّد علي زيدان والتفريط في مصالح البلد
هل يستمع الأسد إلى النصيحة؟
المصير المرتقب لسوريّا
طريقنا نحو الديموقراطيّة سوف لن يكون مفروشاً بالحرير
ذكرى تأسيس الجيش الليبي ال73
"ليبيا موطني" تشعل شمعتها الثالثة
هل التدمير يفتح الطريق نحو البناء؟
مشروع لفرض سلطة الدولة
ليبيا بعد الآن
النكوص 

ربّما تشرق الشمس من جديد 
نحن ملكيّون وسطيّون... لا للفكر الوهابي في ليبيا
مقابلة مع الشيخ الصادق الغرياني
عقليّة إقصاء المرأة وحرمانها من حقوقها
جريمة تسميم الشباب بالميثانول
مشروع لتأسيس دستور ليبي جديد (4)
مشروع لتأسيس دستور ليبي جديد (3)
مشروع لتأسيس دستور ليبي جديد (2)
مشروع لتأسيس دستور ليبي جديد (1)
مشروع لتأسيس دستور ليبي جديد (مقدّمة)
وعادت الحياة لمن دفنوه قبل مماته
مشروع لتأسيس دستور جديد (تمهيد)

مليشيات يجب أن تذهب
إقتراح لنظام إداري جديد في ليبيا
هل تعتبر ليبيا غنيّة؟
المضي عبر طريق موحلة
مشروع دولة عصريّة
؟اللّامبالاة.... على من يقع اللوم
مبروك عليكم رمضان
ما بعد الإنتخابات... النظر إلى الأمام
رقم له دلالة...... 1277
عرس كل الليبيّين
الإنتخابات نافذتنا على العالم
مصر تعيد بريقها
عادت الغربان فهاجرت العصافير
إنّهم يسعون لإعادة الماضي
"ليبيا موطني" تنهي عاماً من العطاء
الإنتخابات... والخروج من عنق الزجاجة
بعد الشدّة يأتي الرخاء
بناء الدولة العصريّة والإستحقاق الديموقراطي
من هو المسئول عن الأحداث الأخيرة في بنغازي ؟
الفرق بين الرشوة والحافز
كيف نبني دولة على متناقضات ؟
ليبيا بعقولها وليس ببترولها
من أجل المضي قدماً
شتّان بين من يئد الحياة وبين من يصنعها
لا مساومة على وحدة ليبيا
المطالبة بالفيدراليّة هو تجسيد للأنانيّة
الدولة المدنيّة.... مفهومها ومستحقّاتها
محطّات على طريق بناء الدولة في ليبيا
ثورة 17 فبراير..... ثورة لكلّ الليبيّين
صراع الإسلامييّن مع التكنوقراط والمتعلّمين
الدعوة لإنشاء مجلس للإفتاء
دعوة إلى دمقرطة المجلس الإنتقالي
الذكرى الستّون بعيد الإستقلال
أرفقوا بنصفكم الآخر
إتّهم يحرقون أوراقهم
الحكومة الإنتقاليّة.... عين على ليبيا، وعين على المستقبل
نصيحة أخويّة للدكتور الصلاّبي  

فوضى في يوم إعلان تحرير ليبيا  
فلتبدأ رحلة العودة نحو الوطن 
أين يدفن القذّافي؟
لكلّ ظالم نهاية
حان الوقت لفرض سلطة الدولة
على من يقول بأنّه ليبيا أن يبرهن على إنتمائه لليبيا
الولاء يجب أن يكون لليبيا
هل تهمّنا أنفسنا قبل ليبيا؟
عبد الجليل يأتي إلى طرابلس
علينا كليبيين أن نحسم أمورنا بأنفسنا
مازال الشعب الليبي ينتظر الحقيقة
تحرّرت طرابلس فتحرّرت ليبيا
بصراحة... أقول لكم
الصدق والمصداقيّة... كيف يثق الشعب بنا؟
علينا أن ننقّي أنفسنا أولا
ليبيا بعد القذّافي-6
ليبيا بعد القذّافي-5
ليبيا بعد القذّافي-4
ليبيا بعد القذّافي-3 ليبيا بعد القذّافي-2
ليبيا بعد القذّافي-1
ليبيا التي ننشدها
آل القذّافي ووهم المجد
ليبيا تفخر بتلاحم أبنائها
من أين يبدأ الفساد
تعاونوا ولا تتحاملوا