2014/10/03

كيف بربكم تعيّدون


أفرحوا بعيدكم كما تشاءون 
فأنا وربّي سوف لن
 أفرح معكم ولا هم يحزنون
كيف بربّكم يطرب لكم طرفاً
وكيف تضحكوا وجيرانكم يبكون
الليبي يقتل الليبي ولا يخجل
عجبي لكم يا قومي وما تفعلون
لقد نزلت عليكم لعنات السماء
وتلوّثتم بطمع وبطر ومجون
كيف يطيب لك طعام وأنت
تعرف بأن جارك محبط ومغبون
كيف تسعد بعيد وتطرب
وقريب لك مختطف أو مسجون
كيف لطفلك تجلب الهدايا
وأطفال بجانبك يبكون وينحبون
فأب غيّبته أيادي الغدر وأم
ترمّلت تنحب ملء الجفون
أفرحوا بعيدكم وتنعّموا
فأنا باك مع من يبكون 
وأنا سوف لن أحفل بعيد
حتى يستفيق قومنا ويعقلون  

ليست هناك تعليقات: